الثلاثاء، 24 مايو، 2011

حبيب الطفولة ....\\\\

حبيب الطفولة 
لا تكن حد الطباع
وتذكر أننى حبيبتك 
منذ أن كنا أطفالآ صغار
كم لهونا ولعبنا
بين الأشجار وعلى الرمال
وكم تسابقنا فى العوم 
وكنت أتمهل أنا 
حتى تصل أنتا وتصبح القبطان


وكم أهديت لك الورد
من كل بستان
وكم تشاجرنا
وكنت أرضيك أنا
رغم أنك دومآ تكون الغلطان

حبيب الطفولة
أنسيت أننى لا تعرف 
عينى النوم وانتا منى زعلان
حبيب الطفولة
أنا أعرفك أكثر منك 
وأعرف أن بداخلك طفلآ 
لا يكبر مهما مرت الأعوام

وانا اجيد حقآ ترويض هذا الطفل
حتى يغفو بين أحضانى وينام


بقلمى المتواضع

بسبوسة  

0 التعليقات:

إرسال تعليق

تايع مواضعنا على بريداك الالكترونى