الليلة الحفل يارجال ..///

شارك هذا:
منذ وقتآ قصير قد أعلنت عن حفلآ

هائلآ كبيـــــــــر ...!!!

وقد دعيت كل الرجال الصغير منهم والكبير ..

ودعيت النساء متفرجات 

ليتعلموا من هذا الحفل الكثير 

والليلة هو يوم الأحتفال .. !

وانا أقف أستقبل بنفسى وفود الرجال

كل رجلآ منهم أتى لكى يثبت أنه فخرآ لكل الرجال

سعدت كثيرآ بهذا الحفل 

لأنه سيكون صرحآ واسعآ من الجدال ..

وبعد ان اكتمل كل المدعوين

واتى من الرجال كثيرآ وكثير ..

مرحبآ بكم فى حفلتى التى توقعتها كما هى 

لا عليها تغير ...!!!!

أتى الرجال من كل البلاد قادرين على التحدى

وبرأسهم الف عناد ...@@

وقد طلب منى الحضور ان اعرف 

من أنا ومن أكــــــــــون ؟؟؟؟..؟؟؟

فاأنا أيها الحضور ...

أمراءة مثل باقى النساء

لديا قلبآ . ونبضآ . ودماء .

أعيش حياتى طارة بعقلى . وطارة باأحساسى

لكن دائمآ لا أنظر الى الوراء 

عمرى لا يتجوز الثلاثون وشخصيتى 

انتم عليها ستحكمون 

وحين اريد معرفة شخصآ "

حين يتحدث لا أنظر سوى لخبايا تلك العيون

معرفتى بالحياة ليست كبيرة

لكن وجدت فيها اكثر مما تتخيلون ..#

وهذا ما دعانى لعمل تلك المناظرة 

بين الرجال لتكون امام كل العيون 

هذا أنا وهذا ما أردتم عنى تستوضحون ..!!@

والأن جاء دور الرجال الذى على شرفهم 

سنفتح هذا الحفل الكريم ..

فاليأتينى من اليمين خمسة من الرجال ..

ولياتينى من اليسار خمسة من الرجال ..

وليصعدون على المنصة لبداية الحوار ... !!

فاأمامى الأن عشرة من الرجال 

أرى منهم يمنى وعراقى ومن سوريا والشام

وباقى الرجال من جميع البلدان

أراه جيدآ لأن كل رجلآ منكم سيمثل بلده الأن

مرحبآ بكم ولنبدء الحوار .. !!!

لكن بمن سنبدء ونختار

أمممممممم أمرآ محيرآ لكن علينا الأختيار

أنت فلنبدء بك من أين انت .. ؟؟

قال من الشام بلد الأصالة والكرام ..

وستجدى فيها فخرآ وعز الرجال 

قلت هذا كلامآ جميلآ 

فنحن كلانا أخوان ..

مستعد لبدء الحوار ..

قال مستعد وبكل أصرار ..

رئيت الصمت قد عم المكان

والكل منتظر بشوقآ وشغفآ لكى يعلم

اى العقول افضل النساء . ام الرجال .. ! ؟

قلت له انا أرى ان الرجال كل ما تحتويه قلوبهم

تترجمه تلك العيون ..

وبكل بساطة من النساء يخدعون ..

ما رئيك فيما أقول ..!!

قال .. هذا كلامآ غير معقول

وبنبرة من الغضب قال هؤلاء النساء

لا يخدعون بل بالمال يشترون ..

قلت هكذا ترى النساء 

سلعة تباع وانتم تشترون ..

قال ليس هكذا ولكن كثيرآ منهم هكذا يكونون

فنظرت الى الحضور والكل مستمعون

قلت هاهما الرجال لا يفكرون ولا يدركون

وبتصرفاتهم مندفعون ..

قلت له انتهى الحوار بيننا تستطيع تنزل مع باقى الحضور

ولنستأنف الحوار مع رجلآ أخر من الرجال

فلتتفضل أنت وتعرفنا من تكون ..

قال ان يمنى من قرى الريف الشرقى

جئت لكى اتحاور معكى بعقلآ منطقى

قولت هذا ما أبتغيه ولنبدء 

ولنرى أى الحوار يحتويه ..

قلت انا ارى ان الرجال يفعلون قبل ان يفكرون

ولذالك كثيرآ على افعالهم يندمون 

ما رئيك فيما أقول .. ؟؟؟

قال بالتاكيد كلامآ غير مقبول ..

فنحن نفكر ونفكر لكى نعى ما نفعل وما نقول ..

انتى تريدى ان تنصرى النساء 

وتثبتى ان الرجال عقولهم جوفاء 

أعلمى ان ما تفعليه سيهب مع النسيم 

ويصير فى صرح الفضاء ..

الرجال رجالآ ايها النساء ..

أبتسمت وقلت هكذا هما الرجال كما قولت

مندفعون يفعلون قبل أن يفكرون ..

لو تروا للحظة وفكر فى الكلام 

لكان حوارنا غير هذا الحوار ..

يمكنك الأنصراف والجلوس مع باقى الرجال ..

وقد تحاورت مع رجلآ واثنان وثلاث 

واصبح يقينى بما أقول عنهم صار على اساس

ولم يتبقى سوى رجلآ لنختم به الحفل والحوار ..

تفضل ياسيدى وعرف من تكون .. ؟؟

فاأنا ياسيدتى مصرى من بلد الحضارة والرقى 


جئت الى هنا ليس للجدال ..

او لأثبت من هو الأفضلى ..

بل جئت افسر أمرآ توضحى ..

فانا ياسيدتى رجلآ شرقى 

أحب . وأغار واتصرف أوقاتآ كاصبيآ

ماذا يعيبنى ان رئيت أمراءة جميلة خطفت قلبى فعشقتها

وغرت عليها فبأحضانى حاصرتها ..

كما زرعت بقلبى الحب 

زرعت النبض بقلبها ..

هذا انا ياسيدتى رجلآ شرقى 

أذا رئيت امراءة بالطريق حميتها

ولا يومآ اقول كلامآ يعيبها 

فاياسيدتى اذا رئيتى بحياتك 

رجلآ واثنان وثلاث وكانو اشر الناس 

فهذا لا يعنى ان كل الرجال بلا أحساس ..

انا لن أنسا ان من أنجبتنى للحياة امراءة 

ومن عشقتها امراءة 

وأختى ورفيقة صغرى أمراءة 

وأبنتى التى أخشا عليها من النسيم أمراءة 

اليس هذا كافيآ ان انحنى تقديرآ لكل امراءة 

ياسيدتى عندما يعشق الرجل امراءة يدخلها بنفسه

قلبه وعقله وكيانه دون وسيط ولا تعويذآ ولا سحرآ 

من أى أمراءة ويبدو قد عشقك الكثير 

كى تتسللى الى عقولهم وتعرفى الكثير 

لو نظرتى الى قلوبهم لوجدتى الحب كبير

ياسيدتى أعيدى التفكير 

عندما قرءت دعوة حفلك 

كانت كلماتك مثل الصاعقة 

وحزنت أنكى تظنى ان كل الرجال 

بلا عقولآ مدركة .. !

وحين أتيت هنا لا لأقول أنكى مخطأ 

بل لأفسر لكى وبعدها تكونى على نفسك حاكمة

سأنرف الأن وامضى وفكرى بكلامى وتروى ..

قولت له انتظر ..  اليس ردى عليك منتظر ..

قال انا لا أستعجل الأمور حتى يكون الكلام موزون

منقى مرتب فكلام العجلة دائمآ ملوم ..@@

ولكن ان ارادتى انا مستمع وكل الحضور ..!! 

 قولت ربما انا لم أطرح عليك اى سؤال 

لكن رئيت فى حديثك جوابآ عن كل سؤال 

لكن اتدرى ربما انتا محق فى كل الكلام

ويبدو انى حكمت على رجلآ وكأنه كل الرجال 

لكنى لست ملومة لأنى كلما نظرت الى عين رجل

أشعر أنهما عيون ذئاب ..

تريد النهش فى بغير حساب ..

وانتا رئيت عندما ناقشت كثيرآ من الرجال

اثبته هذا الكلام بغير جدال ..

أصبحت على يقين تام انى معهم لن أشعر بالأمان

ولكن عندما سمعتك شعرت فى كلامك

بالسكينة والحنان والتقدير لكل امراءة 

والحفاظ عليها أيآ كان ..

ياسيدى أعدك سأعيد كل الحسبان ..

أيها الحضور قد جمعتكم هنا لكى اثبت

ان الرجال بلا عقول لأن طيلة حياتى 

لم أصادف رجلآ لم يكن أمامى مهزوم ..

لكن هذا الرجل دون ان يناقشنى غير لى هذا المنظور

دون تكبر دون غرور ..

حتى لم يقل انى مخطأة فيما أقول ..

أيها الحضور سأنهى هذا الحفل 

الذى كان ساحة لمختلف العقول ..

لأقول ان النساءجزءآ من الرجال 

وان الرجال جزءآ من النساء 

لذالك هم ببعض مكتملون .. !!

هذا الحفل سنخرج منه متعلمون 

أننا فى تلك الحياة لا نحكم على شىء واحدآ

ونظلم به الباقون فلربما بينهم 

من نحزن على خسارته 

لأننا أخطأنا فهم العيون 

سعدت بكم فى هذا الحفل كثير آ

وأتمنى فى كل رجلآ وامراءة 

الحب يجدون 

وداعآ ايها الحضور 
..

 


بقلمى المتواضع 

بسبوسة 

شارك هذا:
Reactions:

قصص خيالية ورومنسية بقلمى

اضف تعليق:

2 comments:

أختار موضوع عشوائى لقرأته من المدونة